الصفحات

الثلاثاء، 4 ديسمبر، 2012


    إعتذار : من حزب الخضر السوداني الفتي لشعب وحكومة دولة جنوب السودان الفتية

    نحن أعضاء وعضوات حزب الخضر السوداني نعتذر أصالة عن أنفسنا ، وندعو كل الشعب السوداني .. ولا سيما القوى السياسية والاجتماعية الديمقراطية الحية ، التي تؤمن بما ورد في هذا الإعتذار ..
    ندعوهم جميعا إنطلاقا من مسؤوليتنا الإنسانية الأخلاقية تجاه ما إرتكبته باسمنا بعض النخب والحكومات المتسلطة في الوطن الجريح .. من ظلم وقتل وإبادة في حق إخوتنا جماهير دولة جنوب السودان منذ استقلال السودان في 1956 م ، حتى قيام دولة جنوب السودان في يوليو 2011م

    نتقدم بهذا الإعتذار المكتوب لدولة جنوب السودان حكومة وشعبا ومؤسسات ، عن كل ما جرى من مآسٍ ومذابح و إبادة عرقية إبان الحرب الأهلية ، التي هي أطول حروب القارة الأفريقية ، ومن أطول الحروب الأهلية فى العالم . والتي أريقت فيها دماء عزيزة من الطرفين ، في حروب عبثية جعلت الأخ يقتل أخاه باسم القضاء على التمرد تارة ، وتارة تحت راية الجهاد .. في وطن متعدد الأديان والثقافات .
    الإخوة والأخوات شعب جنوب السودان الشقيق ... إن حزبنا يعى دوره التاريخي فى معالجه ما خلفته حرب نصف قرن من الزمان كان نتاجها حرمان حق الحياة لأجيال من أبناء الجنوب والشمال ، فلنفتح صفحة جديدة من المحبة والاخاء وحسن الجوار لتنعم شعوبنا بالتقدم والسلام الطمأنينة..

    وسنعمل مع الآخرين والأخريات من أفراد الشعب السوداني على تحقيق التغيير الديمقراطي الحقيقي فى ما تبقى من الوطن ، وإعلاء قيمة المواطنة على ما عداها من نعرات قبلية وعنصرية ، وتمييز ديني ونوعي ..
    ومن ثم تحسين وتطبيع العلاقات مع دولة جنوب السودان الفتية الحرة .

    و( الدين لله والوطن للجميع)
    والحرية لكل شعوب السودان .


    لجنة تسيير حزب الخضر السوداني

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق